يوصى به بشدة أطبع

إنسان توقع اتفاقية تعاون مع شركة تدوير الأهلية

 

 

تحت شعار "بصمتنا – أكفل يتيم بجهازك القديم"

جمعية ” إنسان ” توقع اتفاقية تعاون مع شركة تدوير الأهلية

وقعت الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض (إنسان ) اتفاقية شراكة لإطلاق مبادرة "بصمتنا – أكفل يتيم بجهازك القديم"  مع شركة تدوير البيئة الأهلية - تدوير ، ووقع الاتفاقية عن الجمعية الأستاذ/ صالح بن عبد الله اليوسف مدير عام الجمعية ، وعن شركة تدوير الأستاذ / ناصر محمد الذويب العضو المنتدب للشركة . وتهدف المبادرة إلى نشر وتعزيز ثقافة التدوير والتخلص الآمن من المخلفات الإلكترونية والكهربائية (مثل: الثلاجات، المكيفات، الأفران، أجهزة الحاسب الآلي، الأجهزة الطبية، أجهزة الأتصالات ...) والاستفادة من هذه النفايات الضارة من خلال قيام شركاء المبادرة بالتبرع بريع  هذه النفايات لدعم أنشطة  وبرامج الجمعية . إضافة إلى تبرع شركة تدوير بنسبة 5%  من إجمالي المستخلصات المستحقة للجمعية تسدد بنهاية كل سنة ميلادية . وتتضمن أهداف المبادرة أيضا دعم برامج ريادة الأعمال وبرامج الرعاية الصحية للأيتام . و خلق فرص عمل للسعوديين على أن تكون أولوية التوظيف من الأيتام . وكذلك توطين تقنية إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية و الكهربائية في المملكة. والحفاظ على صحة المواطن والمقيم وخاصة الأطفال . إضافة إلى أمن وسرية المعلومات المخزنة في هذه الأجهزة . وحث المدير العام الجهات الحكومية والأهلية للمساهمة في دعم هذا المشروع الخيري ، من خلال التبرع بمخلفاتهم الإلكترونية والكهربائية لجمعية إنسان مبيناً أن هذه الشراكة سوف تسهم بإذن الله بتنمية موارد الجمعية ، وأيضا لتوعية المجتمع بأهمية الاستفادة من هذه النفايات الضارة. وأوضح اليوسف إن جمعية إنسان أقامت شراكات مماثلة مع كبرى الشركات بتخصيص جزء من ريعها لصالح الجمعية ، وكان لهذه الشراكات دور بارز في تطوير البرامج والأنشطة المقدمة للأيتام . مضيفا أن الجمعية أصبحت من أكبر الجمعيات الخيرية التي تعني برعاية الأيتام ، ولاقت صدى كبيرا من قبل أفراد المجتمع ، وحازت على العديد من الجوائز المحلية والدولية ، ومن ضمنها جائزة ” الفوربس ” للجمعيات الخيرية الأكثر شفافية بالعالم العربي مما يؤكد ريادتها في الشفافية ، إضافة إلى جائزة الشيخ فهد الأحمد الدولية للعمل الخيري بدولة الكويت وذلك عن أفضل مشروع خيري متميز ، حيث شاركت الجمعية بمشروع بطاقات صرف النفقات باعتباره من المشاريع المتميزة والرائدة الذي نفذته الجمعية ، وكذلك جائزة الأمير نايف الذهبية للسعودة عن القطاع الخيري : حيث بلغت نسبة الموظفين السعوديين في الجمعية 95% ، وغيرها العديد من الجوائز والتقديرات المحلية والدولية . من جهته كشف ناصر محمد الذويب العضو المنتدب للشركة إن هذه الاتفاقية النوعية هي الأولى على مستوى الشرق الأوسط ، و تعني بتحويل الأجهزة الإلكترونية والكهربائية إلى مواد نافعة لخدمة فئة الأيتام ، وأضاف إن المخلفات الإلكترونية والكهربائية التي ترمى تسبب آثارا بيئية وصحية على المدى البعيد ، وتتحول إلى مواد سامة ولها انعكاسات اقتصادية محلية. ونحن نعمل في الشركة على الاستفادة منها وتحويلها إلى روافد اقتصادية يعود ريعها لخدمة المجتمع.

جوائز انسان